تعلمت من الصمت ان اقول مالم استطيع قوله ..وتعلمت منه ان اوصل مالم استطيع ايصاله .. اوليس الصمت رسالة قلب..وجواب معاتب ..ونداء محب وتامل روح . ولاعجب ان تكلم الصمت بما اريد لانه يتقن الحديث في وقت قد لا تتقن الكلمات دلك ..
وتكلم الصمت .. فخرجت همساته صادقة الشعور واضحة الرؤى لايقراها الا من رافق الصمت فاحب رفقته..
واعلم ان حولي وحولك قلوب جعلت الصمت متحدثها الرسمي تتكلم به وتجيب معه فهو الوسيلة الامنة لتصل به المشاعر الى شاطيء الامان من غير ان تجرح او ان تعود مكسورة الجناح.
ويزيد ايماني بان الصمت تامل ..فهل من بين محيطك من تجده اتخد الصمت وسيلة ليرسل اليك من خلاله شيئا ماقد لا يفصح عنه لك..
واوقن ايضا ان الصمت قد يكون عتاب وقد يكون خلوة وقد يكون حبا يخشى الافصاح عن نفسه ولكن في كل الاحوال يبقى الصمت رسالة نقية السطور حروفها قد لا تكون مقروءة ولكن شعورها لابد ان يصل ..