تلك اللعوب الجريئة 
تمتلك عيونا بريئة 
لا تقامر معها و ان كنت في العشق قاضي
فبغمزة طرف منها..تعود صفر اليدين و العقل مسلوب و فاضي...